الأربعاء 6 يوليو 2022
فن وثقافة

"حلقة الوفاء لذاكرة محمد الحيحي" تحتفل بالرباط بجائزة التطوع

"حلقة الوفاء لذاكرة محمد الحيحي" تحتفل بالرباط بجائزة التطوع جانب من اللقاء
نظمت " حلقة الوفاء لذاكرة محمد الحيحي" يوم الأربعاء 11 ماي 2022، بتعاون مع كلية علوم التربية بالرباط، حفل تسليم جائزة محمد الحيحي للتطوع دورة 2021، لجمعية الأوراش المغربية للشباب التي تأسست سنة 1961 استلهاما من تجربة طريق الوحدة من أجل تأطير الشباب.

وفي كلمة بالمناسبة، تحدث عبد اللطيف كدائي، عميد كلية علوم التربية، عن تراجع المنخرطين في جمعيات التطوع في الآونة الأخيرة،  لنصف العدد، في الوقت الذي ازدادات فيه البشرية، مشددا على أن هذا المعطى يفسر الأزمة الحقيقية، والغير مسبوقة، التي يعيشها العالم الذي طغت عليه الحروب عوض الإنسانية.

وأضاف عميد كلية علوم التربية، أنه رغم ارتفاع عدد الجمعيات، عدد المنخرطين قل كثيرا، مما يؤكد أيضا أزمة العمل الجمعوي، مشيرا إلى أن انخراط كلية علوم التربية في هذه المبادرة، أساسه إيمان الجامعة بالدور الأساسي للتطوع.
من جانبه، قال عثمان مخون، رئيس حلقة الوفاء بذاكرة محمد الحيحي، إن هذه التظاهرة الرمزية السنوية، مبادرة من تلاميذ، وأصدقاء الراحل محمد الحيحي،  وكل من كان له فضل عليهم، لإحياء ذكراه، وإعادة الاعتبار لقيم الوفاء، والعرفان، للتضحيات التي تم تقديمها لشبيبة وطفولة، هذا البلد.

وأضاف عثمان مخون، أن جائزة محمد الحيحي للتطوع، "كانت ولازالت فكرة حابلة بالرموز، والاشارات، هي رمزية لتكريم الرموز، والاعتراف لهم بجميل صنيعهم، وحابلة بالإشارات لعل من يهمهم أمر تطوير الحركة الجمعوية التطوعية، والتربوية ببلادنا، يلتقط هذه الإشارة من أجل رد الاعتبار لأهمية الحركة التطوعية كرافعة من رافعات بناء الإنسان المغربي القادر على تحمل مسؤولياته في بناء وطنه، ومن أجل إعادة الاعتبار لقيم التضامن، والتآزر ومبادئ الخدمة الاجتماعية العامة في زمن صارت هذه القيم، وهذه المبادئ أعز ما يطلب".

وفي حديثه عن فكرة تأسيس هذه الحلقة، أوضح المتحدث ذاته، أن هذه المبادرة بدأت ما يزيد على 11 سنة، " كنا مقتنعين بأننا لن نوفي هؤلاء الرجال، والنساء العظام الذين عشنا معهم وتحت رعايتهم، لن نوفيهم إلا النزر القليل من فضائلهم علينا جميعا..لكننا وشعورا بالمسؤولية فس الحفاظ على ثراتهم حيا بيننا، واستمرارا على نفس خطاهم، مواصلةلرسالتهم النبيلة، والعظيمةالتي ناضلوا من أجلها إلى آخر رمق في حياتهم". 

واعتبر الحبيب قابو، رئيس جمعية الأوراش للشباب، أن هذه الجائزة تطويق لهم، تشريف وتكليف وقال: " نتمنى أن نكون في المستوى المطلوب لكي نرفع من منسوب العطاء".
وزاد قائلا: "حلقة الوفاء، هي وفاء للراحل محمد الحيحي، وكل شرفاء هذا الوطن، لكل من ضحوا في سبيل رقي الشبيبة والشباب، وساهموا في تنمية هذا البلد ". 

هذا وتخللت هذه التظاهرة حفلا غنائيا أحيته مجموعة جدل.