السبت 16 أكتوبر 2021
رياضة

أمين العبدي: كل شيء جاهز بخصوص إقامة المنتخب الجزائري بمراكش

أمين العبدي: كل شيء جاهز بخصوص إقامة المنتخب الجزائري بمراكش أمين العبدي (يمينا) إلى جانب الناخب الوطني الجزائري جمال بلماضي
أكد أمين العبدي، أحد الأطر في الإدارة التقنية للمنتخب الجزائري، أن كل الأمور مضبوطة بخصوص سفر "الخضر" إلى المغرب من أجل مواجهة منتخب بوركينا فاسو، يوم 7 شتنبر 2021، بمدينة مراكش، لحساب الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم 2022 بقطر.
وأوضح لعبدي، في ندوة صحفية، أن كل الإجراءات اتخذت لتنظيم جميع الأمور المتعلقة بسفر رفاق القائد رياض محرز إلى المغرب من أجل مواجهة بوركينا فاسو في الجولة الثانية من تصفيات المونديال، سواء تعلق الأمر بالحجوزات الضرورية على غرار وسائل النقل وفندق الإقامة في مكان المباراة التي ستجرى بمدينة مراكش، والتجهيزات التي وضعت رهن إشارة المنتخب الجزائري.
وأضاف لعبدي: “إن الناخب الوطني جمال بلماضي هو من قرر السفر إلى المغرب بـ24 ساعة فقط قبل موعد مباراة بوركينا فاسو، بعد أن وجد أنه من غير الضروري الإقامة لفترة طويلة هناك ما دام أن الظروف المناخية تشبه كثيرا الظروف الموجودة بالجزائر”. مشيرا إلى أن المنتخب الجزائري سيتنقلون إلى المغرب يوم 6 شتنبر، وسيتدربون في نفس اليوم على ملعب المباراة”.
وفند العبدي الشائعات التي تحدثت على عرقلة الجهات المغربية لسفره إلى مراكش التي كانت من أجل الوقوف على تحضير إقامة الخضر في مراكش. وقال: “تلقينا ترحابا كبيرا في المغرب سواء من الجامعة المغربية لكرة القدم التي كانت في استقبالنا وقدمت لنا التسهيلات اللازمة، وبصراحة الجميع استقبلنا بحفاوة وصدر رحب وتلقينا معاملة حسنة من المغاربة”. موضحا” كل ما في الأمر أنني واجهت صعوبات للدخول إلى المغرب في السفرية الأولى، بسبب القواعد التي تفرضها السلطات المغربية على زوارها في إطار محاربة تفشي فيروس كورونا المستجد".