الاثنين 30 نوفمبر 2020
فن وثقافة

مهرجان "البولفار" يلتحق بلائحة ضحايا وباء كورونا

مهرجان "البولفار" يلتحق بلائحة ضحايا وباء كورونا كورونا يحرم جمهور البولفار من الاستمتاع بموسيقى الشباب

أعلنت جمعية التربية الفنية والثقافية-لبولفار، في بلاغ لها، عن إلغاء دورة 2020 للمهرجانات التي دأبت على تنظيمها سنويا، وعلى رأسها مهرجان الموسيقيين الشباب المعروف بـ "لبولفار"، وذلك بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

 

وأوضحت الجمعية، في بلاغها، قائلة "بالنظر إلى الظروف الحالية وتدابير الطوارئ الصحية التي اتخذها المغرب لمواجهة جائحة كوفيد-19، تعلن الجمعية، بأسف، عن إلغاء دورة 2020 لمهرجانها الموسيقي لبولفار، ومهرجان فن الشارع (الصباغا باغا) بالدار البيضاء، ومهرجان (جدار) للرسم على الجداريات بالرباط".

 

وفي السياق نفسه أضاف البلاغ أن أنشطة مركز الموسيقى الراهنة (البولتيك) بما في ذلك الحفلات والتداريب والإقامات الفنية تم توقيفها هي الأخرى.. مشيرا إلى أن "فرقنا تعمل حاليا من أجل التحضير للموسم المقبل الذي نأمل أن يكون في مستوى تطلعاتكم".

 

هذا وخلصت جمعية التربية الفنية والثقافية-لبولفار، في بلاغها، إلى التوجه بالشكر إلى جمهورها وأصدقائها وشركائها ورعاتها، مضيفة أنه "في انتظار أن نلقاكم سنة 2021 للاحتفاء بالذكرى العشرين لمهرجان لبولفار، لنبق على تواصل على صفحاتنا على مواقع التواصل الاجتماعي".